بغـــداد

موسوعــة شـــارع المتنبـــي

الثلاثاء، 22 مارس، 2011

همسني

ممسكاً بالندى من الله ساعة الفلق، فكم مرة تبيعني الحزن ؟






همسني
 



خذي كل شيء
سنيني
عذب همسي
وحلمي اللاهج بك
حتى نبضي


فلا تبقِني  حد إندثاري في الشرايين
لأتلوك صلواتي ودعاء الشاكرين
كي أطهر ليلي الموبوء بأوثان الحاسدين


أنا ربيبة البحر من درة بيضاء
يتسارع خطى الموج فيها
حين تومض ذكراكَ حد اليقين


يبقيني تميمة حب
يستقي منها الوريد
كغواية تتربعُ خافقي
وسوط ٍ من نور الظُّبا يربك الثريا


حكاياكَ تجلد القلب هوىً
وتوزعني جدائل بوح على السمار والساهرين
واعلنكَ جهراً
عطراً عصياً على الحالمين




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق